09‏/04‏/2008

تعال الكنيسة وخذ سيارة ... تقرير عن الديلي نيوز


نقلاً عن صحيفة الديلي نيوز

العنوان : الكنيسة تخطط لاعطاء هبة سيارة مثل كثير من دور العبادة سوف تلقى ترحيبا حارا عند زيارتك لها بالإضافة الى كوب امن القهوة ونشرة اخبارية. كثير منهم سيتاح لك تناول قدح من القهوة مع الحلويات وقليل منهم سقيدم بعض الأكلات المنزلية المخبوزة منها او اليدوية كالخبز او فطيرة مدخنة . المواقع التجارية على شبكة الانترنت تشجع الكنائس على تقديم هبات من جميع الانواع للزائرين . ولكن في كل سنة وعلى مدى السنوات الخمس الماضية هناك شخص غادرها عشية العام الجديد للخدمة في مركز لمركيو لتوفير الحياة المسيحيه . فاتحا باب من الجوائز السخية والضخمة. في مختلف المناسبات الكنيسة تعطي هبات من كل شيء بدأ من لحوم الخنازير الى المنازل ومن الدجاج التركي الى سيارات PT Cruiseذات الدفع الرباعي ومن الدرجات النارية فئة هارلي الى الالعاب والالكترونيات. هذا العام سوف تبلغ الجوائز اكثر من 14 الف دولار. كانت فكرة القس لمباركة الشخص في موسم الأعياد وقال جوستين مدير العمليات في الكنيسة : " لانعلم ماهو رسالة القس هالام في تلك الليلة ولكن كنا نتوقع ان يأتونا 100 شخص نتيجة لهذه الخدمة. وقال ويست :" الجوائز كانت بمثابة حافز لجلب الناس الى الخدمة ولزيادة الحضور. الممارسة اكتسبت تغطية اعلامية وطنية للكنيسة. وفي وقت سابق من هذا العام نقلت الاسوشيتد برس عن قصة والترهالام قوله:" عليكم ان لاترشوا المواطنين على الذهاب إلى الكنيسة, لقد اردنا القيام بشيء خاص للناس . انت لاتأتي إلى الكنيسة لتلعب الألعاب وانما تأتي لتقول نعم ليسوع ". ويست وصف تقديم الجائزة بأثرها في بعض الجوانب . وهي تشبه برنامج مسابقة في التلفزيون حيث اخر عشرين سخص سيتم اختيارهم خلال الخدمة ثم سيتم تصفيتهم الى عشرة اشخاص خلال الجلسة. كل واحد منهم سيحاول تجربة مفاتيح السيارة الذي اعطيت لهم والفائز منهم هو من سيقود السيارة الجديدة. بعض وسائل الاعلام والانترنت انتقدت تلك الممارسة بلطف لكن وست صرح بأن النتيجة بررت الوسيلة. :" هدفنا الرئيسي هو ان يرى الناس تحررهم من اي هجوم عليهم وأن نراهم يتحولون الى الله "...ويستطرد ويست :"يمكنك ان تقول ماشئت لكن هناك اكثر من مئة شخص يتحولون الى لله على كل هبة ". عضو الكنيسه ليندا لنين وهي ايضا المدير المالي لساوترن هيوستن للتوريد والذي زودت الكنيسة بالسيارة : " كنت أعلم انهم سوف يعطون الهبات وقد اردنا ان نشارك لأن الناس من الكنيسة يشترون من هنا . تقول لنين: نحن لن نهب السيارة الى الكنيسة ولكن نحن نقدم لهم بأدنى الاسعار لاي تاجر. وقالت: " ان السيارة مزودة بمكيف هواء مع مشغل القرص سي دي ونوافذ ملونو مع ابواب ذات قفل اتوماتيكي مع جهاز نقل الحركن يدوية. نحن في ساوترن نتحمل اي خسارة على السيارة تقول لينين لكنهم يستعملونه من مدخرات الكنيسة . اعتقدنا انه من المهم المساعدة . انه من المشروع وليس البيع في اليانصيب أن نجعل الناس يأتون الى الكنيسه هذه هي كل الفكرة.

ترجمة nice man_19

ليست هناك تعليقات: