20‏/11‏/2009

لورا الجنوب إفريقية.. من العمل بحانة إلى الإسلام

"اعتناقي الإسلام كان نقطة تحول في حياتي.. فبفضل الإسلام تحسنت علاقتي بأسرتي وأصدقائي وابتعدت عن طريق الإدمان".. عبارات نطقت بها الفتاة الجنوب إفريقية لورا بيستوريس التي كانت تعمل بحانة لشرب الخمر في مدينة كامبسي في كيب تاون وتحولت للإسلام.

وتضيف لـ"إسلام أون لاين.نت": "كنت أتعاطى المخدرات ولا أكف عن حضور الحفلات وكنت أظن أنني أعيش حياة ترف ورفاهية".

ورغم أن الآخرين كانوا يرونها سعيدة بحياتها هذه، كانت لورا تشعر أن هناك شيئا تفعله غير صحيح وأن شيئا في داخلها يحترق.

ولما لا تشعر بذلك وقد أصبحت لا تؤمن في وجود الله رغم أنها نشأت في أحضان أسرة كاثوليكية متدينة.

ووسط هذه الحالة من الشعور بالضياع، أخذت حياة لورا منعطفا جديدا بعد أن صادفت صديقًا لها كان قد اعتنق الإسلام مؤخرا.

وحول ذلك تقول لورا: "بعد الاستماع عن الإسلام من صديقي بكيت كثيرا في تلك الليلة"، وتكمل "بعد صلاة طويلة حدثت معجزة في حياتي".

فجأة استطاعت لورا أن تتغلب على إدمانها للمخدرات التي اعتادت على تعاطيها منذ 4 سنوات وبدأت في قراءة المزيد عن الدين الإسلامي، لكنها لم تكن تتوقع أن تتحول لاعتناقه.

حياة أفضل

وفي سبتمبر 2007 وقبل بدء شهر رمضان المبارك تلت لورا الشهادة معلنة إسلامها، وحول ذلك تقول: "الحمد لله لقد اعتنقت الإسلام عن طريق صديقي وتغيرت حياتي تماما".

وكان أول تغير إيجابي في حياتها أنها تركت العمل في حانة شرب الخمر دون أن يكون لديها عرض آخر للعمل في مكان آخر، لكنها كانت تؤمن أن الله لن يخذلها.

وهذا ما حدث بالفعل؛ حيث تلقت لورا وظيفة أفضل بعد تركها لوظيفتها بشهر، لكنها اشترطت للموافقة عليها أن يسمح لها رئيس العمل، وهو مسيحي أن تصلي في أوقات الصلاة، ووافق.

وتقول لورا التي تستضيف برنامجا حواريا في كيب تاون: "عندما تفعل أشياء جيدة في الحق يباركك الله".

وعن موقف والديها الكاثوليكيين من اعتناقها للإسلام تقول لورا إن أبويها استوعبا اختيارها للدين الإسلامي.

وتتذكر لورا أنها منذ أشهرت إسلامها وتركت وظيفتها في الحانة بدأت تعود للمنزل في وقت مبكر من السابق ووالديّ أصبحا سعيدين بذلك".

وتضيف لورا: "أتمنى في يوم من الأيام أن أستطيع أن أقنعهم باعتناق الإسلام مثلما فعلت".

وتنهي كلامها: "أصبحت علاقتي جيدة بأسرتي وأصدقائي عن ذي قبل وأصبحت أعيش حياة أكثر هدوءا وكل هذا بفضل الإسلام".

من حسن إيسلو - كيب تاون - اسلام أون لاين

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

الحمد لله ان هداها الي الدين الحق؟؟؟
أهيب بالمسيحيين العرب اللذين يسمعون القرأن يتلي بلغة واضحة ويعرفون سيرة النبي الصادق ولكنهم يكابرون ويرفضون اتباع الحق
* بدأت صلتنا بالبروفيسور تاجاتات تاجاسون عندما عرضنا عليه بعض الآيات القرآنية والأحاديث النبوية المتصلة بمجال تخصصه فى علم التشريح وبعد أن أجاب على تساؤلاتنا قال:
- نحن كذلك يوجد فى كتبنا البوذية المقدسة أوصافاً لأطوار الجنين .
- نحن فى شوق لأن نقف على ما جاء فى تلك الكتب .

فى لقائنا القادم
* فى العام التالي عندما جاء ممتحناً خارجياً لطلاب كلية الطب بجامعة الملك عبد العزيز سألنا عما وعدنا به وفى أمانة علمية جديرة بالاحترام أجاب
- أقدم لكم اعتذارى عن معلوماتي السماعية لقد أجبتكم دون أن تثبت من هذه المعلومات ولكنى بالرجوع إلى تلك الكتب لم أجد شيئاً حول ذلك الموضوع .
عندئذً قدمنا له محاضرة كان قد أعدها البروفيسور كيث مور أستاذ علم التشريح بجامعة تورنتو بكندا وعنوانها مطابقة علم الأجنة لما فى القرآن والسنة وسألناه هل تعرف البروفيسور مور ؟

- بالطبع إنه من كبار العلماء المشهورين فى هذا التخصص وهو مرجع عالمي وإني لمندهش مما سجله هنا فى هذه المحاضرة .
* ثم سألناه عدداً من الأسئلة فى مجال تخصصه كان من بينها ذلك السؤال المتعلق بالجلد :
- هل هناك مرحلة ينعدم عندها الإحساس بألم الحرق ؟؟
- نعم إذا كان الحرق عميقاً ودمر عضو الإحساس بالألم
- حسناً ما رأيك إذن أن القرآن الكريم الذي عند تاريخ نزوله على محمد صلي الله عليه وسلم لأكثر من ألف وأربعمائة عام . قد أشار إلى تلك الحقيقة العلمية عندما ذكر الطريقة التي سيعاقب الله به الكافرين يوم القيامة حيث يقول :
(إن الذين كفروا بآياتنا سوف نصليهم ناراً كلما نضجت جلودهم بدلناهم جلوداً غيرها ليذوقوا العذاب )
فالقرآن هنا يقرر أنه عندما ينضج الجلد يخلق الله للكفار جلداً جديداً كى يتجدد إحساسهم بالألم وذلك تأكيد من جانب القرآن على أن الأطراف العصبية التى تجعل الإنسان يشعر بالألم موجودة فى الجلد .
- هذا أمر يدعو للدهشة والغرابة حقيقة فتلك معرفة مبكرة جداً عن مراكز الإحساس والأعصاب فى الجلد ولا أدرى كيف ذكر قرآنكم هذا !!
- ترى أيمكن أن تكون هذه المعلومات قد استقاها محمد نبى الإسلام من مصدر بشرى ؟
- بالطبع لا ففى ذلك الوقت لم تكن هناك معارف بشرية حول هذا الموضوع .
- من أين إذن وكيف عرف ذلك .
- المؤكد عندي هو استحالة المصدر البشرى ولكنى أسألكم أنتم من أين تلقى محمد صلي الله عليه وسلم هذه المعلومات الدقيقة .
- من عند الله .
- الله !! ومن هو الله ؟
وبعد أن شرحنا له المفهوم الإسلامي للفظ الجلالة الأعظم راقته تلك الرؤية وعاد الى بلاده ليحاضر عن هذه الظاهرة القرآنية التى عايشها وتأثر بها حتى جاء موعد المؤتمر الطبى السعودي الثامن واستمع فى الصالة الكبرى التي خصصت للإعجاز على مدى أربعة أيام لكثير من العلماء ولاسيما غير المسلمين يحاضرون عن ظاهرة الإعجاز العلمي وفى ختام جلسات المؤتمر وقف البروفيسور (تاجاتات تاجاسون) يعلن .

- بعد هذه الرحلة الممتعة والمثيرة فإنى أؤمن أن كل ما ذكر فى القرآن الكريم يمكن التدليل على صحته بالوسائل العلمية وحيث أن محمداً نبى الإسلام كان أمياً إذن لابد أنه قد تلقى معلومات عن طريق وحى من خالق عليم بكل شئ . وإننى أعتقد أنه حان الوقت لأن أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله
(ويرى الذين أتوا العلم الذي أنزل إليك من ربك هو الحق ويهدى إلى صراط العزيز الحميد)