20‏/11‏/2009

إجبار مسلم على الكفر وإهانة النبي في بلجيكا

صحيفة "الوطن" السعودية، نقلت خبرا من العاصمة البلجيكية بروكسل حول "إجبار أحد السجناء المسلمين على النطق بالكفر وكيل الإهانات للنبي محمد،" قائلة إن ذلك أصبح نهجا يمارس في السجون البلجيكية.

وقالت الصحيفة "تكشفت فضائح في السجون البلجيكية تفوق في وحشيتها ما حصل في سجن أبو غريب العراقي، فقد قال تقرير تلقاه وزير العدل البلجيكي ستيفان دي كيلرك إن أحد السجناء وهو مسلم تعرض للنطق بالكفر وإهانة الرسول."

وتابعت الصحيفة نقلا عن التقرير أن "هذه الممارسات تمارس من قبل السجانين وخاصة في سجن فوريست القريب من بروكسل، وذلك في الفترة من 22 سبتمبر/أيلول إلى 30 أكتوبر/تشرين أول الماضيين."

صحيفة "الوطن" السعودية


هناك 4 تعليقات:

غير معرف يقول...

الاصحاح السادس و العشرون
تناقضــــــــــات


ها الرب يظهر لأحد ؟
الرب يظهر لاسحق ((فتراءى لَه الرّبُّ وقالَ: «لا تَنْزِلْ إلى مِصْرَ، بلِ اَسكُنْ في الأرضِ التي أدُلُّكَ علَيها)) تك 2:26
((وصَعِدَ إسحَقُ مِنْ هُناكَ إلى بئرَ سَبْعَ، 24فتراءى لَه الرّبُّ في تِلكَ اللَّيلةِ وقالَ لَه: «أنا إلهُ إبراهيمَ أبيكَ. لا تَخفْ، فأنا مَعكَ وأبارِكُكَ وأُكثِّرُ نسلَكَ مِنْ أجلِ عبدي إبراهيمَ». ))تك 24:26

و هذا ينـــــــــــــــــا قض

((ما مِنْ أحدٍ رأى الله. الإلهُ الأوحَدُ الذي في حِضنِ الآبِ هوَ الذي أخبَرَ عَنهُ)) يوحنا18:1

متى سميت بئر سبع بهذا الاسم ؟
بئر سبع سميت بهذا الإسم بواسطة إسحق بسبب اكتشاف عبيده لبئر فسماها شبعة
))وفي ذلِكَ اليومِ جاءَ عبيدُ إسحَقَ فأخبروهُ عنِ البئرِ التي حفروها،قالوا: «وَجدْنا ماءً». 33فسمَّاها إسحَقُ شِبْعَةَ فصارَ اَسمُ المدينةِ بئرَ سَبْعَ إلى هذا اليومِ. )) تكوين 33:26

و هذا ينـــــــــــــاقض

بئر سبع سميت هكذا على يد إبراهيم بسبب اتفاق أبرمه مع أبيمالك
((وأخذَ إبراهيمُ غنَمًا وبقَرًا، فأعطى أبيمالكَ وقطَعا كِلاهُما عهدًا. 28وأفردَ إبراهيمُ سَبْعَ نِعاج مِنَ الغنَمِ على حِدَةٍ. 29فقالَ لَه أبيمالكُ: «ما هذِهِ السَّبْعُ النِّعاج التي أفردْتَها على حِدَةٍ؟» 30فأجابَ إبراهيمُ: «سَبْعُ نعاج تأخذُ مِنْ يَدي، شهادةً لي بأنِّي حفَرْتُ هذِهِ البئرَ». 31وسمَّى ذلِكَ المَوضِعَ بئرَ سَبْعَ، لأنَّ فيهِ تمَ الإِتِّفاقُ)) تكوين27:21-31
*
ما اسم ابنة ايلون الحثى ؟
ابنة إيلون الحثى التى تزوجها عيسو تُسمى بسمة ((وبَسمةَ بنتَ إيلونَ الحثِّيِّ،)) تكوين34:26


و هذا ينـــــــــــــاقض

ابنة ايلوى الحثى التى تزوجها عيسو تُسمى عدة ((2أخذَ عِيسو زَوجاتِه مِنْ بَناتِ كنعانَ: عَدَةَ بنتَ إيلونَ الحثِّيِّ ((تكوين2:36
*
بسمة زوجة عيسو بنت من؟

بسمة بنت إيلون الحثى ((وبَسمةَ بنتَ إيلونَ الحثِّيِّ،)) تكوين34:26

و هذا ينــــــــــــــــــاقض

بسمة بنت اسماعيل ))وبَسمَةَ بنتَ إسماعيلَ أختَ نَبايُوتَ.))تكوين3:36

غير معرف يقول...

:36



خــــــواطر


تعدد الزوجات

عيسو بن اسحق يتزوج من اثنتين ((34ولمَّا صارَ عيسو اَبنَ أربعينَ سنَةً تزوَّج يهوديتَ بنتَ بيري الحثِّيِّ وبَسمةَ بنتَ إيلونَ الحثِّيِّ، ))تكوين 34:26

قصة مكررة

))وسألَهُ أهلُ ج6رارَ عَنِ اَمرأتِهِ فقالَ: «هيَ أُختي»، لأنَّهُ خافَ أنْ يقولَ: «هيَ اَمرأتي»، لِئلاَ يَقْتُلوهُ بسببِها وكانَت جميلةَ المَنظَرِ. 8ولمَّا مضَى على إقامتِهِ هُناكَ وقتٌ طويلٌ حدَثَ أنَّ أبيمالِكَ، مَلِكَ الفلِسطيِّينَ أَطَلَ مِنْ نافذةٍ لَه ونظرَ فرأى إسحَقَ يُداعِبُ رِفقةَ اَمرأتَهُ. 9فدَعاهُ وقالَ لَه: «إذًا هيَ اَمرأتُكَ، فلماذا قلتَ إنَّها أُختُكَ؟» فقالَ إسحَقُ: «لأنِّي ظَننتُ أنَّني رُبَّما أهلِكُ بسببِها». )) تكوين7:26-9

ابراهيم تزوج سارة و كانت شديدة الجمال
اسحق تزوج زفقة و كانت شديدة الجمال

ابراهيم يهاجر بسارة إلى مصر
اسحق يهاجر برفقة إلى جرار

الملك و الشعب يفتنون بجمال سارة
الملك و الشعب يفتنون بجمال رفقة

ابراهيم يزعم أن سارة أخته ليحمى نفسه و يكسب من وراءها
اسحق يزعم أن رفقة أخته ليحمى نفسه و يكسب من وراءها

الملك يكتشف الحقيقة و يلوم ابراهيم على عدم اخباره الحقيقة ثم يباركه و يكرمه
لملك يكتشف الحقيقة و يلوم اسحق على عدم اخباره بالحقيقة ثم يباركه و يكرمه


نفس القصة حرفياً تتكررت مرة مع الأب و مرة مع إبنه !!
فأين إحترام العقل فى هذا الإستخفاف اللامعقول؟

رد على كتاب شبهات وهمية

قال المعترض: «يقول تكوين 26: 34 إن عيسو تزوج من يَهوديت ابنة بيري الحثّي، وبَسْمة بنت إيلون الحثي، ولكنه في تكوين 36: 2، 3 يقول إن زوجاته هنَّ عدا بنت إيلون الحثي، وأهوليبامة بنت عنى بنت صبعون الحِوِّي، وبسمة بنت إسماعيل. فهل تزوج عيسو بسمة أم عدا ابنة إيلون؟ وهل تزوج اثنتين أو ثلاث أو أربع زوجات؟».

وللرد نقول: تزوج عيسو من أربع: يهوديت ابنة بيري، وبسمة بنت إيلون (التي تحمل أيضاً اسم عدا. وكان كثيرون يحملون اسمين)، وأهوليبامة بنت عنى، وبسمة بنت إسماعيل. وقد أُغفِل ذكر يهوديت في تكوين 36 لأنها لم تنجب نسلاً، وتكوين 36 يحوي سلسلة أنساب، ويقول مطلعه «هذه مواليد عيسو».

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

اعتمد القس عبد النور رداً هذيلاً نجيبه من جهات:
أولا:
أن القس لم يقدم رداً علمياً و إنما زعم بلا دليل أن عدا هى نفسها بسمة ، فى حين أن هذه أمور خبرية لا محل للإجتهاد فيها ، و النص التوراتى لم يشر من قريب أو بعيد إلى ما ذهب إليه القس الملهم!
فلو قرأت فى كتاب ( و كان زيد صاحب الحديقة الحمراء) ثم قرأت فى موضع أخر ( و صاحب الحديقة الحمراء هو عامر)
فهذا تناقض واضح كشمس النهار ، إذ اختلف الشخص المحدد و لم تقم أى قرينة أو إشارة على أن الشخص المشار إليه هنا هو نفسه الشخص المشار إليه هناك، ولا يتصور لأسفه الكتُاب أن يغفل عن بيان مثل هذه النقاط إن قصدها فضلاً عن كتاب موحى به من الله!!

غير معرف يقول...

ثانياً:
أن نصوص التوراة نفسها تكذب دعوى القس إذ نجد ان الشخص إن إمتلك اسمين يتم الإشارة إلى ذلك صراحة كما هو متوجب، بل و نجد فى زمن إبراهيم و يعقوب تحديداً أن الإسم الجديد يوقف إستعمال أى أسماء أخرى ..فلا يكون للشخص إن جد له إسم أن يحمل سواه مثال ذلك:
((ولا تُسمَّى أبرامَ بَعدَ اليومِ، بل تُسمَّى إبراهيمَ، لأنِّي جعَلْتُكَ أبًا لأُمَمِ كثيرةٍ. )) تكوين5:17

))وقالَ اللهُ لإبراهيمَ: «أمَّا سارايُ اَمرأتُكَ فلا تُسَمِّها سارايَ، بل سارة)) تكوين 15:17

))فقالَ الرَّجلُ: «ما اَسمُكَ؟» قالَ: «اَسمي يعقوبُ». 29فقالَ: «لا يُدعَى اَسمُكَ يعقوبَ بَعدَ الآنَ بل إِسرائيلَ، لأنَّكَ غالَبْتَ اللهَ والنَّاسَ وغلَبْتَ».)) تكوين28:32

فكما نرى لم يكن الشخص يسمح له أن يحمل إلا إسماً واحداً و إن جد له أسماء أخرى

أما بالنسبة للألقاب فلا بد أن تثبت للأشخاص أيضاً بالدليل لأن هذه أمور خبرية بحته و مثال ذلك:
((الأول سمعان الذى يُقال له بطرس)) متى 2:10
((لباوس الملقب تداوس)) متى3:10
ففى هذه الحالات أورد الكاتب الخبر ليفهم القارىء و قام الدليل بالنص أن سمعان يلقب ببطرس و أن لباوس يلقب تداوس كما قام الدليل بالنص على أن شاول صار بولس (أعمال9:13)

و هذا هو قول العقلاء إذ لا يمكن أن تتغاير الأسماء هكذا و تختلف هنا و هناك بهذا الشكل الأعوج دون بيان ، فالقارىء ليس منجماً كما هوحال القس الفاضل!
و سنلاحظ خلال دراسة الكتاب المقدس تكرار مسألة اختلاف الأسماء هذه عشرات المواضع لذا فإن حيلة القس المفضوحة لن تجدى فى التستر على هذه الأخطاء كما سنرى بإذن الله تعالى !

ثالثاُ:
أن القس زعم أن يسمة بنت إيلون الحثى تسمى أيضاً عدا
و لم يقف القس المبجل عند عجيبة أن بسمة هذا هوإسم ابنة إسماعيل و ليس ابنة ايلون الحثى فقط و الأعجب أن تكوين8:28 يخبرنا أن اسم ابنة اسماعيل محلة ((8أدركَ عيسو أنَّ بَناتِ كنعانَ شرِّيراتٌ في عينَي إسحَقَ أبيهِ. 9فذهبَ إلى إسماعيلَ بنِ إبراهيمَ وأخذَ اَبنتَهُ مَحلةَ أُختَ نبايوتَ زوجةً لهُ))

فما رأى القس فى هذه الغابة من الأسماء؟
فهل هذه مصادفة أن يتزوج عيسو من امرأتين كل منهما تسمة بسمة و كل منهما لها اسمين و كل من الإسمين يذكر فى موضعين مختلفين و بطريقة مشبوهة على هذا النحو؟!

الحق الظاهر لكل إنسان يحترم عقله هو وقوع الخطأ الفادح فى تقرير أسماء زوجات عيسو و كان الخطأ فى زوجته بسمة و بيان نسبها فلما فسدت البداية فسدت النهاية و صارت بسمة ابنة لإسماعيل و ابنة لايلون الحثى، و صار فى مواضع أخرى ابنة اسماعيل هو محلة و ابنة ايلون هى عادة ، ولا حول ولا قوة إلا بالله !

غير معرف يقول...

أقرر بداية أن المرتدين من المسلمين منذ بعثة النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ حتى اليوم حالات قليلة جداً ، وحالات بها شذوذ ، في عقلها أو في طبعها ، فبعضهم مريد للسلطة ، أو فارٍ من السلطة ، وبعضها محب للشهوة ، وكثير منهم ـ وخاصة من يتكلمون اليوم ـ لا نعرفهم ، وتأتي الأخبار بأنهم نصارى يكذبون .



كانت ولا زالت الحالات التي ترتد ضمن هذا الإطار ، ولا أريد تذكير القارئ بنجلاء الإمام ، وكيف أنها كانت تتعاطى الكذبَ الغريبَ واللامعقولَ قبل أن تعلن ردتها ، ولا أريد تذكير القارئ الكريم بأن كثيراً ممن يتكلمون عرفنا أنهم نصارى ويكذبون . ولا أريد تذكير القارئ الكريم بأنها حالات قليلة جداً ينفخ فيها الإعلام ، فجملة من يُعْرضون في برامج قناة الحياة ـ على سبيل المثال ـ لا نعرفهم ويتكررون ، وعددهم لا يساوي هذا الكم الهائل من الوسائل والإمكانات الضخمة التي يعمل من خلالها التنصير . ولا أريد تذكير القارئ الكريم بأن من كان يرتد كان يتم إخراجه من مصر ، أو يبقى بين الناس يكتم كفره . لا أريد التذكير بهذا حقيقة !!



فقط أريد أن أرصد أن هؤلاء المتنصرين كان يتم الإفادة منهم في اتجاه تثبيت النصارى على كفرهم ، فكنا نجد زكريا بطرس يستدعي هؤلاء في برامجه لتثبيت قومه على الكفر ، ويستعين بهم على إثارة البلبلة بين مَن قلَّ علمهم من أهل الإسلام ، والآن يتجه النصارى إلى ( شرعنة ) الكفر في مصر . يبدوا هذا بوضوح للمتتبع لحالة المرتدة نجلاء الإمام ، وحاله المرتد محمد حجازي وزوجته ، ويبدوا أوضح في المرتد ( مارك جبرائيل ) أو ( محمد رحوم سابقاً ) فقد كفر بربه وخرج من مصر من زمن بعيد ، وركبه القوم في أوروبا وأمريكا لتشويه صورة الإسلام بين عوام الناس هنا ، فقد راح ( مدرس اللغة العربية ) هذا يكتب بالإنجليزية عن الإسلام (1) ، وراح ينشرون كتبه بين قومهم يقولون لهم ـ بلسان حالهم ـ هذا هو الإسلام يتركه المسلمون ، وهذا هو الإسلام بلسان من كانوا مسلمين . وهم كاذبون .



إن القوم يغيرون وجهتهم ، إن من يكفر لم يعد يستر كفره ، وإن من يكفر لم يعد يُخرج من هذا البلد ، وإن من يكفر استدار إلينا اليوم يريد منا أن نحل له الكفر والدعوة إليه .

إنه تطور طبعي لإهمال الرد على النصارى ، ولترك هذه الحملة الشرسة تسير بيننا {وَدُّواْ لَوْ تَكْفُرُونَ كَمَا كَفَرُواْ فَتَكُونُونَ سَوَاء }[ النساء : من الآية 89] { وَلاَ يَزَالُونَ يُقَاتِلُونَكُمْ حَتَّىَ يَرُدُّوكُمْ عَن دِينِكُمْ إِنِ اسْتَطَاعُواْ وَمَن يَرْتَدِدْ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَيَمُتْ وَهُوَ كَافِرٌ فَأُوْلَـئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَأُوْلَـئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ }[ البقرة : من الآية 217]



والعلاج في تبصير الناس بما يُدْعَوْنَ إليه ، العلاج في نشر ثقافة عامة عن النصرانية بين الناس ، ونشر ثقافة عامة تقي الناس شر النصارى . إن هذا وحده يُذهب الله به كيد هؤلاء ، وإنه لا يكلفنا شيء ، ولا نصطدم به مع ذي سلطان ، ولا نقيم به مع أخ لنا شنئان . والمعني بالمقال كل من يستطيع البيان بدرس أو مقال أو حديث بين الخلان .أو من يستطيع أن يدفع القوم بأي وسيلة كانت ، فإنهم قلة قليلة أفراد يعدون على أصابع اليد الواحدة ، فهيا قبل أن يصبح الكفر حلالاً .



أبو جلال محمد بن جلال القصاص