01‏/01‏/2010

وفاة عدلي أبادير الأب الروحي لنصارى المهجر


منذ دقائق قليلة توفي المهندس عدلي أبادير الأب الروحي لنصارى المهجر والعدو اللدود للاسلام والمسلمين
وكان أتباع عدلي أبادير يطلقون عليه عمدة أقباط المهجر ويبالغ بعض أتباعه المفتونين به فيسمونه بطريرك المهجر، فهو من خلال رعايته المالية علي الأقل للمنظمات التنصيرية والعنصرية في الخارج يعادل عندهم ما يقوم به شنودة هنا في مصر.
وقد يكون ذلك تحديدا هو ما أصابه بحالة من الانتفاخ والغرور تجعله يضع رأسه برأس البابا شخصيا،بل تدور رأسه أحيانا فيعتبر نفسه ندا للرئيس مبارك،وكان مضحكا عندما رشح نفسه لرئاسة الجمهورية وأعلن أنه سيحكم مصر من مقره الدائم بزيورخ في سويسرا.
يمتلك عدلي منظمة وموقعاً إليكترونياً يشن من خلاله هجوما علي كل خصومه، خاصة من الإسلام والمسلمين

ونسأل الله تعالى ان يجزيه بما يستحق .

ليست هناك تعليقات: